لافاتزا: حينما يصنع الإعلان التاريخ

لطالما كانت لافاتزا شركة ذات نهج مبتكر فيما تقدمه من إعلانات.

تمثل استراتيجية صورة العلامة التجارية المطبقة على مدار السنين مزيجًا متوازنًا من الكوميديا الإيطالية التقليدية والرؤية الجديدة المتطورة.

يوم بعد

يوم

2005 - الآن
من ملاعب التنس إلى عالم المذاقات، نُحلّق في آفاق النجاح دون أن ننسى تراثنا العريق. الشغف بالتنس، والعمل إلى جانب أمهر الشيفات، والخلطات التي تأسر القلوب في الولايات المتحدة الأمريكية، جنبًا إلى جنب مع الطابع الإيطالي المميز في Paradiso saga، يجسّدون المعنى الحقيقي لثراء لافاتزا في سلسلة من الحملات الإعلانية الناجحة.
2017
إعلان Born Social (اجتماعية منذ البداية) في عام 1895

يحتفي إعلان Born Social (اجتماعية منذ البداية) الجديد بالمشروب الأكثر تمييزًا لإيطاليا والإيطاليين على مستوى العالم. وكما وضّح لويجي لافاتزا: “القهوة ليست مجرد مشروب، فهي ليست مجرد فنجان من القهوة، بل هي سبيلنا لنجتمع معًا”. ولهذا السبب يتحدث إعلان Born Social (اجتماعية منذ البداية) عن الطابع العالمي للقهوة الإيطالية، التي أصبحت سبيلاً لتجمع الناس، وأهمية التفاعل الاجتماعي كقيمة إيطالية بحتة يقدرها العالم بأسره.
2016
نجمٌ جديد يسطع في Paradiso

تهب رياح التغيير على Paradiso، بفضل شهادة قوية من الممثل الإيطالي الكوميدي، ماوريتسيو كروزا. ومن بين الشخصيات التي يلعبها في حملة Paradiso، مهندس معماري غريب الأطوار يرغب في تغيير شكل السماء، وإمبراطور صيني يريد شراء السماء.
2016

ها قد عُدت: عودة أندريه أجاسي


تمثل حملة I’m Back (ها قد عُدت) عودة أندريه أجاسي الرسمية إلى بطولة أمريكا المفتوحة، في دور خيري، وهو يمثل مع لافاتزا، شريكًا في بطولة الجراند سلام. حملة مبتكرة تشهد تجول ما يقرب من 150 شخصية تتقمص شخصية أجاسي في الثمانينات في شوارع مدينة نيويورك، في إعلان حاشد يضم 150 فردًا يمثلون دور أجاسي. تم بث فيديو حملة I’m Back (ها قد عُدت) وإعداد منصة عبر الإنترنت لتوصيل أخبار عودة اللاعب العظيم وحضور لافاتزا في البطولات الأربع للجراند سلام.

2015
ما زالت الكثير من المذاقات بانتظارك

ما زالت الكثير من المذاقات بانتظاركهي مبادرة وجهتها الحملة الدولية لعام 2015 لعشاق القهوة في مناسبة احتفال لافاتزا بمرور 120 عامًا على انطلاقها. يحكي هذا الإعلان، من إخراج جين بيير جيونيت (مخرج Amélie)، قصة مؤسس الشركة، لويجي لافاتزا، الذي اكتشف بلدان تزرع البن، وكيف بدأ تطوير فن المزج. يقدم سيرجيو كاستيليتو أداء التعليق الصوتي المذهل، وفي مشهد الختام للإعلان، يقرأ الكلمات التي ألهمت لويجي لافاتزا الشاب الطامح إلى دخول عالم الأعمال: “في الحياة، ستجد دائمًا شيئًا جديدًا يمكنك اكتشافه”.
2014
شغفٌ بنكهة إيطالية

شغفٌ بنكهة إيطالية هي الحملة الدولية المخصصة لماكينة A Modo Mio من لافاتزا. يحكي هذا الإعلان قصة نادل إيطالي، كلما سمع صوت تشغيل ماكينة A Modo Mio من لافاتزا، ينطلق في مختلف الأرجاء حاملاً في يده صينية عليها فنجان من القهوة، من كافيه San Tommaso 10 في تورينو بإيطاليا، وهو المكان الذي شهد ميلاد قصة لافاتزا في عام 1895. يسير هذا النادل بعد ذلك عبر المدن الإيطالية، جامعًا التجارب المختلفة التي تصادفه والابتسامات والنكهات التي تميز Bel Paese، ليقدم في النهاية هذه القيم الثمينة إلى المنازل في كل أنحاء العالم.
2013

!Buongiorno America


ليس هناك تحية في الصباح تبدأ بها يومك أفضل من فنجان من القهوة الإيطالية الرائعة من لافاتزا. ولا يقتصر ذلك على إيطاليا فقط. منذ سبتمبر 2013، وصل شغف القهوة والتميز الإيطالي أيضًا إلى البيوت الأمريكية مع مجموعة جديدة من الخلطات. Buongiorno America: قهوةٌ جديدة في المدينة هي الحملة الإعلانية التي أطلقتها كبرى المجلات والصحف والمواقع الإلكترونية الأمريكية.

2012

ما وراء الكواليس Behind the apron

 

تؤكد لافاتزا تعاونها مع أعظم الشيفات من أجل أهم المشاريع المتعلقة بفن الطهي: يقدم ماسيمو بوتورا وأنطونينو كانافتشولو وديفيد أولداني مقاطع فيديو الويب من بطولتهم؛ حيث يكشفون الستار عن أساليب شخصية مختلفة لخلطات A Modo Mio: “حوارات حول النكهات والتصميم مع فنجان من القهوة”.

2012

مرحبًا إنريكو Welcome Enrico


تم تحديث حملة Paradiso مرة أخرى، مع الترحيب بإنريكو بريغنانو في رحابها. إنه الظهور الأول لهذا النجم كسفير للمنتج في إعلان تلفزيوني. يضيف بريغنانو، وهو في ذروة مسيرته الفنية، طابعًا جديدًا يدفع التطور الطبيعي لأطول حملة إعلانات تلفزيونية في تاريخ إيطاليا وأكثرها شعبية.

2005

Carmencita 2.0


تعود كارمانيستا إلى الشاشة الصغيرة مع مسلسل كوميدي مكون من 12 حلقة. ونظرًا لأنه جريء، وساخر، وذو طابع مميز وحس فكاهي رائع، فإنه طريقة أصلية وفعالة لزيادة الوعي بالعلامة التجارية، في السياق غير التجاري، مما يمنحها قيمة أكبر. كما يدعم هذا المسلسل الكوميدي كشف النقاب عن مزيج كارمانيستا.

الأهداف الجديدة
1990 - 1980
تنطلق لافاتزا من إيطاليا؛ حيث تبعث رسالتها إلى العالم: رسالة من نجوم بارزين مثل لوتشيانو بافاروتي، ومونيكا فيتي، ومارياغرازيا كوسينوتا.
1995
حملة Paradiso

لكل شيء مذاق أفضل مع القهوة. هذه هي الفكرة الرئيسية لحملة Paradiso الجديدة، بقيادة النجم توليو سولينغي وريكاردو جارون في دور القديس بيتر. ومن بين مخرجيها غابريلا سالفاتورز وأليساندرو دالاتري.
1995-1999

Europe speaks Italian (أوروبا تتحدث الإيطالية)



تواصل لافاتزا التزامها بالإعلان الدولي: الحملات الإعلانية الدولية:
  - في فرنسا، مع حملة ملصقات Bel Canto.
  - في ألمانيا، مع حملة Wie in Italien.
كما تطلق لافاتزا حملتها الأولى على مستوى أوروبا، لربط العلامة التجارية بالقيم التي تشاركها مع موطنها وتقديم لافاتزا باعتبارها لمحة صغيرة من إيطاليا. تتضمن هذه الحملة إعلانين تلفزيونيين وأربعة إعلانات صحفية.

1993-1994

إسبريسو إيطالي، إعلانات أوروبية

تطور لافاتزا مجموعة متنوعة من الحملات التلفزيونية، بهدف زيادة الوعي بالعلامة التجارية وتعزيز توسعها. مرة أخرى، كانت الفكرة العامة هي الأسلوب الإيطالي: في ألمانيا مع حملة Soul of Espresso (روح إسبريسو)؛ وفي سويسرا، مع L'Italiano vero؛ وفي المملكة المتحدة، مع The Italian expression for coffee (التعبير الإيطالي عن القهوة).

1993-1994

شهادةٌ جديدة


في فرنسا، تبث لافاتزا حملة إعلانية تماثل إعلانات لافاتزا الإيطالية ولكن بالطابع الفرنسي الفريد، ويظهر فيها لوتشيانو بافاروتي ومونيكا فيتي. بعد 17 عاما مع نينو العظيم، تغير لافاتزا إستراتيجية الاتصال الخاصة بها. يتم اختيار أربعة سفراء للمنتجات لتجنب المقارنات المباشرة مع مانفريدي: لوتشيانو بافاروتي ومونيكا فيتي وجورجيو فوراتيني وبود سبنسر.

1982-1992

الجواد الرابح Winning lines

 

أطلقت لافاتزا الحملات الإعلانية الصحفية والتلفزيونية العالمية الأولى. يربط شعار “القهوة المفضلة في إيطاليا” بوضوح بين لافاتزا وفكرة الطابع الإيطالي. بعد بضع سنوات فقط، يتم إطلاق منتج Crema e Gusto ويعرضه كالعادة نينو مانفريدي. يصاحب هذا الإطلاق شعار جديد: Crema e Gusto. مناسبة في أي وقت. أصبحت لافاتزا اليوم رائدة السوق في إيطاليا.

الأيام

الأولى

1979-1946
لافاتزا تطلق اكتشافًا رائدًا لعالم التواصل في إيطاليا:
من شعارها المميز إلى Carosello الساخر، وحتى اختيار نينو مانفريدي كسفير مثالي لقيم العلامة التجارية.
1977

سيداتي وسادتي: نينو مانفريدي


تقوم لافاتزا بتغيير إستراتيجيتها الإعلانية، من أجل دمج العلامة التجارية، وذلك باستخدام صيغة حملة تلفزيونية جديدة، مع إضافة تأثير سفراء العلامة التجارية لدعم الرواية: نينو مانفريدي، شخصية محبوبة ومشهورة بمعنى الكلمة. كان مانفريدي تجسيدًا مثاليًا لقهوة لافاتزا حتى عام 1993.
وأصبحت شعارات الحملة لغة شائعة، بفضل العبارات الرنانة التي تعلق بالذاكرة بسهولة:
“القهوة متعة؛ فإذا لم تكن متميزة، فما المتعة في ذلك؟” قهوة لافاتزا، تحملك إلى عالم من التميز مع كل رشفة!

1965

Carosello

عندما ظهر التلفزيون لأول مرة في إيطاليا، كان البرنامج الإعلاني Carosello هو الأكثر شعبية. ولا شك أن لافاتزا تركت بصماتها مع سلسلة طويلة من الإعلانات التلفزيونية التي لا تُنسى. تظهر رسوم باوليستا المتحركة لأول مرة، وأصبح اسم كاباليرو ميستيريسيو وكارمنسيتا، مع قوافيهما ولغتهم الإسبانية الكوميدية، من الأسماء الشهيرة على الفور: واستمرت مغامراتهما حتى عام 1975.

1959-1962

!What a fragrance, amigos

ملصق يحمل طابعًا أمريكيًا جنوبيًا، يتناول مواضيع القهوة والدفء والحب، ويطلق أول قهوة منتجة صناعيًا تُوزع على مستوى الدولة. بعد عامين من انطلاقه، أصبح باوليستا نجمًا في سلسلة من مقاطع الفيديو الكوميدية بفضل موهبته القوية.

1946-1950

مولد علامة تجارية جديدة

يطلق الأخوان لافاتزا أول قهوة تحمل علامة تجارية. يتم إنشاء شعار لافاتزا ثم اتخاذ قرار تسويق رئيسي: قرار بيع مزيج لافاتزا في أكياس معبأة مسبقًا تحمل شعار لافاتزا، من أجل الإعلان عن صورة العلامة التجارية بشكل مباشر. شعار حملة لافاتزا الأول هو Miscela Lavazza... Paradiso in tazza. (لافاتزا … السحر في فنجان قهوة).