عودة
5 دقائق
رشفات القهوة

تاريخ القهوة

تم النشر في 18 يوليو 17

منذ القرن التاسع عشر، أصبحت القهوة المشروب الأكثر شعبية في العالم، بعد الماء.

تاريخ موجز للقهوة: بين الأسطورة والمصادر الرعوية

تاريخ القهوة مستوحى من عدة أساطير لا حصر لها. تم اكتشاف تأثيره المنبّه على الجسم البشري عن طريق الصدفة، وكذلك المزايا العلاجية للشاي، ولكن بعد أكثر من ألف عام. وفقا للأسطورة، بدأ كل شيء في القرن التاسع في الحبشة، التي يُطلق عليها اليوم أثيوبيا. اندهش راعٍ يعيش في مقاطعة كافا لأن أغنامه لا تستطيع النوم ليلًا. لم يكن يعرف ماذا يفعل، فلجأ إلى رهبان دير قريب تمكنوا من حل اللغز: يحب الماعز أكل ثمار نبات غريب شبيه بالكرز - شجيرة القهوة. وبدافع الفضول العلمي، أعدّ الرهبان شرابًا بهذه الثمار وبعد أن شربوه، شعروا جميعًا أنهم مشحونون بالطاقة.

 

 

القهوة - “النبيذ الصحي”

حتى اليوم، تعتبر الهضبة الإثيوبية مهد القهوة. ومن هناك، عبرت ثمار القهوة البحر الأحمر، ووصلت إلى الجزيرة العربية. بدأت زراعة البن في اليمن في منتصف القرن الخامس عشر. من المدينتين المقدستين، مكة والمدينة، انتشرت القهوة بسرعة في جميع أنحاء شبه الجزيرة العربية. كانت مدينة موكا الساحلية، حتى عام 1720، مركز تجارة البن في العالم. لهذا السبب، كانت "الموكا" تُشرب في المقاهي في جميع أنحاء أوروبا حتى القرن الثامن عشر. كان مشروبًا غاليًا للغاية، لا يمكن أن يتحمله سوى النبلاء. ومع توسع الإمبراطورية العثمانية في القرن السادس عشر، انتشر البن ليصل إلى آسيا الصغرى وسوريا ومصر وجنوب شرق أوروبا. تم غزو العالم الإسلامي بأكمله بهذا الشراب الأسود وقدرته الفائقة، والذي يأتي اسمه اليوم مُشتقًا من الكلمة العربية "قهوة" التي تعني "الخمر"، بينما أطلق عليها الأتراك "Kahweh". بما أنه لا يُسمح للمسلمين بتناول الكحول، فقد أصبحت القهوة "نبيذ المسلمين".

 

 

نهاية الاحتكار العربي للقهوة

حرس العرب حبوب البن وثماره الثمينة بحرص شديد، وحظروا تصديرها بشكل صارم. بقيت تجارة حبوب القهوة في أيدي العرب لسنوات عديدة، حتى أوائل القرن السابع عشر، عندما تحلّى بعض التجار الهولنديون الباسلون بالشجاعة الكافية لتهريب حبوب القهوة إلى أوروبا. هنا كانت تزرع ثمار القهوة في البيوت الزجاجية والمزارع، قبل أن تبدأ القوى الاستعمارية الواعدة بزراعتها في جزيرة جاوة، في كولومبيا وكينيا. أصبحت القهوة، التي تعد الآن سلعة متاحة عالميًا، "مشروب الشعب" في العديد من الدول خلال القرن التاسع عشر. بدأ تاريخ لافاتزا في تلك السنوات: تأسست الشركة بالفعل في تورينو في عام 1895. ما بدأ في عام 850 م كنباتٍ غامض، أصبح اليوم أكثر المشروبات شعبية في العالم، بعد الماء.

لقد وجدنا مقالات أخرى قد تحظى باهتمامك ...

المجلة
القهوة الإيطالية

رشفات القهوة

اعرف المزيد
المجلة
ثقافة القهوة

رشفات القهوة

اعرف المزيد
المجلة
اشرب فنجان قهوة واحد وادفع ثمن اثنين

رشفات القهوة

اعرف المزيد
المجلة
تاريخ القهوة

رشفات القهوة

اعرف المزيد
المجلة
قهوة بعيدًا في أستراليا

رشفات القهوة

اعرف المزيد
المجلة
المقاهي الأدبية

رشفات القهوة

اعرف المزيد